أن تشارك فكرتك يعني أن تجعل لفكرتك احتمالا لتحقيقها .. هذا ما أثبته مشروع “ضوء عتمة” الذي تم تقديمه من قبل فريق رائع على تمبلر في شهر رمضان المبارك.

لنرجع قليلا قبل سنة وشهرين تحديدا بداية شهر شعبان ١٤٣١هـ عندما حضرتني فكرة ما فجرا فأسرعت بتدوينها على جوالي وعندما استيقظت قرأتها مرة أخرى ورتبتها ومن ثم طرحتها على تويتر ! .. ماهي الفكرة ؟ كانت فكرة موقع بسيط نقوم بتصوير عبادة دينية بسيطة على هيئة صورة ونضع أسفلها حديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي يحث على هذه العبادة البسيطة ويتم تفعيل الموقع في رمضان ويكون لكل يوم حديث وصورة. احتجت لمصورين متطوعين وآخرين لتنظيم الموقع وترتيبه، وسرعان ما انتشرت الفكرة حتى وصل عددهم إلى ١٧ شخص مابين مبرمجين ومصورين ومتطوعين للبحث وتصفية الأحاديث، وسرعان ما قدَّم لي شخصا عرضا ليكون الموقع مجاني على استضافة عنده. اقترح علي احدهم أن يتم التواصل ما بيننا عن طريقgoogle sites وبالفعل. طورنا الفكرة قليلا لتشمل ترجمة للحديث باللغة الانجليزية واسمينا المشروع ” إشراقة العبادات “، وهذا كان نص الفكرة من الموقع “الفكرة : تدشين موقع خاص فكرته تسهيل العبادات عن طريق : إيصال فكرة حديث من أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم التي تدل على عبادة بسيطة عن طريق صورة من عدسة بعض المصورين المحترفين، ومن أهم مميزات الموقع وجود الأحاديث باللغتين العربية والإنجليزية.” انقسمنا إلى ٤ فرق “قسم تصميم يشمل تصميم الموقع والشعار – قسم تصوير – قسم الأحاديث – قسم الترجمة” .. الجميع كان متحمسا بالبداية معي ويقدم ويقترح أفكار للمشروع. حتى انه كان هناك مصور فيديو كان يعمل بشركة إنتاج ووعدنا بتصوير أفلام قصيرة تكون تابعة للموقع. فعلا كانت هناك بيئة وحياة جميلة ولكن للأسف الوقت اللي بدأنا فيه جدا متأخر، تقريبا لم يتبق إلا ٢٠ أو ١٥ يوم على رمضان وبعض الأعضاء انسحبوا مما سبب ربكة بالعمل وفي النهاية توقفنا عن العمل😦 في ذلك الوقت حزنت كثيرا لأنه “تقريبا” أول مشروع حقيقي عشته وأدرته بنفسي وأشرفت فيه. ولا أخفيكم بأنني أحسست بالفشل النفسي.

كان هذا الكلام مقدمة بسيطة للمشروع الذي تلاه “ضوء عتمة” .. قبل حلول شهر رمضان .. اقترح إبراهيم السحيباني @ibrahemsu  وهو من الأشخاص الذين كانوا معي بالمشروع السابق  أن نرجع بتحقيق الفكرة هذه السنة، ونتفادى المشاكل اللي واجهتنا في العام الماضي، ألا وهي العدد الكبير والمشروع الكبير، فكان اقتراحه أن نقوم بتصغيره ويكون فقط مدونة على موقع تمبلر، ونقلص العدد لكي نستطيع أن نحكم ونضبط أنفسنا .. رجعت روح الحماس لدي كثير خصيصا إنني كنت قد نسيت ماحصل العام الماضي نوعا ما ! واقتراح من هنا وفكرة من هناك وتحوير بسيط  حتى أصبح مشروع “ضوء عتمة” كما طلّ عليكم بشهر رمضان لعام ١٤٣٢هـ. اقترحت أن تكون معي مساعدة للتصاميم لضيق الوقت واخترت نورة الحواس @noorea “ويازين من اخترت”🙂 ارتحنا كثير بالعمل معا، وانضم بعد الانطلاق عبد الملك الحوشان @iAbdulmalik وما قصّر الله يعطيه العافية بمساعدتنا بجمع الأحاديث وفرزها. حيث كان كل تواصلنا وعملنا على مستند قوقل تمت مشاركته مابيننا.

.

بنهاية مشروع “ضوء عتمة” :

وصل عدد المتابعين إلى ٦١٠

وصلت عدد الريبلوق لجميع الأيام ٢٢٥٥

فخورة جدا بهذا العمل مع الفريق الرائع وشاكرة جدا للجميع🙂